وزير المالية: يجب على لبنان تقنين الدعم قبل نفاد الاحتياطيات

وزير المالية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية غازي وزني خلال مقابلة مع رويترز في بيروت يوم 12 مارس آذار 2020. تصوير: محمد عزاقير - رويترز.

قال وزير المالية في حكومة تصريف الأعمال في لبنان غازي وزني، إن المال المخصص لتمويل الواردات الأساسية في بلده سينفد بحلول نهاية مايو، وإن التأخيرات في إطلاق خطة لخفض الدعم تبلغ كلفتها 500 مليون دولار شهرياً. وفي الوقت الذي ينهار فيه اقتصاد لبنان، قال وزني، أول من أمس، إن المصرف المركزي طلب من حكومة تصريف الأعمال اتخاذ قرار بشأن الرفع التدريجي للدعم لتقنين احتياطيات النقد الأجنبي المتبقية. وقال إن خطة الدعم تقلص قائمة المواد الغذائية المدعومة من 300 سلعة إلى 100، وتقلل دعم الوقود والأدوية، مع استحداث بطاقات تموينية تحصل عليها 800 ألف أسرة فقيرة، وذلك بهدف خفض الإنفاق السنوي على الدعم.

 

طباعة