بالفيديو.. مصر تكشف عن حجم التعويضات التي ستطلبها عن تعطل القناة

قال رئيس هيئة قناة السويس في مصر، أسامة ربيع، إن الخسائر والأضرار الناجمة عن جنوح السفينة إيفرغيفن، وإغلاقها للقناة قد تصل إلى أكثر من مليار دولار أو أكثر.

وقال ربيع في تصريحات إلى قناة صدى البلد المحلية أن التحقيقات بشأن السفينة الجانحة، قد بدأت أمس الأربعاء، موضحًا أن الصندوق الأسود بالسفينة سيكشف كل ما حدث قبل جنوحها.

وأوضح السفينة الجانحة موجودة حاليًا في منطقة البحيرات، مؤكدًا أن حركة الملاحة تسير بأمان في قناة السويس، لافتا إلى السفينة الجانحة ستغادر بعد الاتفاق على التعويض الذي قد يصل إلى مليار دولار.

ونوه رئيس هيئة القناة إلى أن السفينة تحمل بضائع بقيمة 3.5 مليار دولار، وأنه كان هناك تعاونًا من الشركة المالكة للسفينة خلال الأزمة.

ولفت إلى أن التحقيقات يجريها فريقًا يضم عضو بحري، وقانوني، وخبير تعويضات ومهندس، كاشفا عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد وجه بمنح حوافز بتخفيض يترواح ما بين 5 إلى 15 في المئة للسفن المتضررة بسبب أزمة السفينة الجانحة.

 

 

طباعة