محمد بن زايد ووزير خارجية الصين يبحثان علاقات البلدين والتطورات الإقليمية

بحث صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ووزير خارجية جمهورية الصين الشعبية وانغ يي،علاقات الصداقة و الشراكة الإستراتيجية الشاملة والخاصة التي تجمع دولة الإمارات و الصين وسبل تنميتها وتوسيع آفاقها بما يعود بالخير على شعبيهما ويحقق مصالحهما المشتركة.. إضافة إلى مجمل القضايا والمستجدات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وتناول الجانبان تطورات جائحة «كورونا» و تعاون البلدين الفاعل خاصة في مجال اللقاحات والعلاجات التي تسهم في القضاء على الجائحة.. و أكدا أهمية تعزيز التعاون الدولي المشترك والتضامن الإنساني لمواجهة تداعيات «كورونا» خلال المرحلة الحالية وما بعد التعافي على جميع المستويات الإنسانية والاقتصادية وغيرها.

وتبادل سموه ووزير خارجية الصين وجهات النظر بشأن عدد من القضايا والتطورات الإقليمية والدولية التي تهم البلدين والمساعي والجهود المبذولة بشأنها بما يدعم الاستقرار والسلام ويحقق التنمية و الازدهار لشعوب منطقة الشرق الأوسط و العالم.

ونقل وزير الخارجية الصيني تحيات رئيس جمهورية الصين الشعبية شي جين بينغ، إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وتمنياته لدولة الإمارات دوام التقدم و الإزدهار.

من جانبه حمل سموه.. وزير خارجية الصين أطيب تحياته للرئيس الصيني وتمنياته له وشعبه الصديق مزيدا من الازدهار والتطور.. مؤكدا الحرص المتبادل على تعزيز علاقات الصداقة المتميزة والتعاون الإستراتيجي بين البلدين في مختلف المجالات لما فيه خير شعبيهما ومصالحهما المتبادلة وبما يخدم السلام والتنمية في العالم.

حضر الاجتماع.. سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي ورئيس جهاز الشؤون التنفيذية لإمارة أبوظبي المبعوث الخاص لرئيس الدولة إلى جمهورية الصين الشعبية خلدون خليفة المبارك.

طباعة