موريتانيا تطلق أول حملة للتلقيح ضد فيروس كورونا

أطلقت السلطات الموريتانية، أمس، للمرة الأولى، حملة للتلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، بهدف الحد من انتشار الوباء والوقاية منه.

وأشرف الرئيس الموريتاني، محمد ولد الشيخ الغزواني، على انطلاق الحملة من مركز الاستشفاء الوطني بالعاصمة، حيث تلقى رئيس قسم التخدير بالمستشفى الوطني، الدكتور محمد ولد ببها، أول جرعة من اللقاح الصيني سينوفارم، الذي حصلت عليه موريتانيا مجاناً من الصين، عبر 50 ألف جرعة وصلت من بكين قبل يومين. وقال وزير الصحة، محمد نذيرو ولد حامد، إن عمليات التلقيح ستتوسع لاحقاً لتصل إلى المحافظات، وإنه تقرر منح الأولوية للطواقم الطبية والمسنين وأصحاب الأمراض المزمنة.

 

طباعة