بريطانيا تسعى إلى تسريع اكتشاف سلالات «كورونا»

تعكف بريطانيا على تجربة تقنية جديدة لمحاولة تحديد سلالات فيروس كورونا الجديدة التي تظهر في فحوص إيجابية بشكل أسرع.

وفي الفحوص الحالية، يمكن للفنيين في المختبرات معرفة ما إذا كانت السلالة المصاب بها المريض مثيرة للقلق - مثل السلالة البرازيلية والجنوب إفريقية والبريطانية - في غضون أربعة إلى خمسة أيام باستخدام التسلسل الجيني.

وقالت وزارة الصحة البريطانية إن التجارب الجديدة - التي تسمى اختبارات فحص النمط الجيني - تسمح للعلماء بمعرفة النتيجة في غضون يومين إلى ثلاثة أيام.

طباعة