فرنسا تحظر الذبح الحلال للدواجن بداية يوليو المقبل

كشف مسؤولو المسجد الكبير في باريس والمسجد الكبير في ليون ومسجد إيفري الكبير، في بيان، أن السلطات الفرنسية اعتمدت شروطًا جديدة لذبح الدواجن، تجعل من غير الممكن احترام المبادئ العقائدية والأساسية لطقوس الذبح الحلال اعتباراً من يوليو 2021.

وقال ممثلو الديانة الإسلامية في فرنسا، الحاصلون على الموافقة الوزارية التي تخوّل لهم إصدار تراخيص لممارسة طقوس الأضاحي، وضمان التصديق الحلال على اللحوم والمنتجات الموجهة لاستهلاك الجالية المسلمة، إن هذه الشروط الجديدة وردت في التعليمات الفنية رقم DGAL / SDSSA / 2020-722، الصادرة عن وزارة الزراعة والأغذية الفرنسية بتاريخ 23 نوفمبر الماضي، معتبرين القرار رسالة سيئة توجهها السلطات الفرنسية للجالية المسلمة قبيل حلول شهر رمضان.

واجتمع المسؤولون الدينيون، بداية الأسبوع الجاري، بالمسجد الكبير في باريس، لبحث سبل توعية السلطات العامة بالوضع المأساوي الذي قد يواجهه مسلمو فرنسا بعد نشر هذه التعليمات الجديدة.

طباعة