بيان من الرئاسة السورية عن حالة بشار الأسد وزوجته

الرئيس السوري بشار الأسد وزوجته. (صورة أرشيفية)

قالت رئاسة الجمهورية السورية في بيان لها، اليوم الأربعاء، إنه بعد مضي تسعة أيام على إصابة الرئيس السوري بشار الأسد وزوجته أسماء الأسد، بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19)، تعود المؤشرات المخبرية والشعاعية المرتبطة بالوضع الصحي لهما بشكل تدريجي إلى قيمها الطبيعية، وهي مُطمئنة بحسب الفريق الطبي المشرف على علاجهما والذي يؤكد أنهما في مرحلة التعافي.

وتابع البيان: "كما سبق وأكّدت رئاسة الجمهورية فإنّ الرئيس الأسد وأسماء الأسد يتابعان أعمالهما خلال فترة قضائهما الحجر الصحي المنزلي، وسيعودان لممارسة عملهما بالشكل الطبيعي بعد انتهاء فترة الحجر، والتأكد من ظهور النتيجة السلبية لمسحة الـ PCR".

طباعة