مقتل 49 متظاهراً في ميانمار خلال يومين

قُتل خمسة متظاهرين، أمس، في ميانمار على أيدي قوات الأمن، غداة يوم من الأيام الأكثر دموية، منذ الانقلاب العسكري، لقي فيه 44 شخصاً مصرعهم، ليصبح إجمالي القتلى خلال يومين 49 شخصاً.

وقال أحد السكان إن رجلين وامرأة قُتلوا، وأُصيب 12 شخصاً بجروح في ميينغيان بوسط البلاد. وأكد شاهد آخر أنه على بعد 300 كلم نحو الجنوب، قُتل متظاهران بعد إصابتهما بطلقات في الصدر، أمس، وذلك بعد يوم من مقتل ما لا يقلّ عن 44 متظاهراً، في أعلى حصيلة قتلى يومية منذ انقلاب الأول من فبراير.

ودانت مبعوثة الأمم المتحدة الخاصة إلى ميانمار (بشدة)، ما وصفته بأنه «حمام دم» في ميانمار، وجاء في بيان للمبعوثة الأممية، كريستين شرانر بورغنر، أن «المجتمع الدولي، خصوصاً اللاعبين الإقليميين، يجب أن يرصوا الصفوف في التضامن مع شعب ميانمار».

 

طباعة