إيطاليا تعلن عودة الحظر بسبب "كورونا"

تستعد إيطاليا لاستقبال موجة جديدة من تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، حيث أعلنت الحكومة عن إغلاق المتاجر والمطاعم والمدارس في معظم أنحاء إيطاليا.

ووفقاً لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، حذر رئيس الوزراء، ماريو دراجي، من موجة جديدة من المرض، وسيستمر الحظر والإغلاق ليصبح إغلاقاً كلياً، خلال عيد الفصح من 3 إلى 5 أبريل.

وتكافح إيطاليا من جديد لاحتواء الانتشار السريع للعدوى، خصوصاً أنها فرضت قبل عام واحد أولى عمليات الإغلاق، وأعلنت الآن عن تسجيل أكثر من 100 ألف حالة وفاة مرتبطة بـ"كوفيد-19"، وهي ثاني أعلى حصيلة في أوروبا بعد المملكة المتحدة.

وكانت قد منعت الحكومة في روما، الأسبوع الماضي، تصدير 250 ألف جرعة من لقاح أكسفورد-أسترازينيكا إلى أستراليا، في محاولة لمعالجة النقص في اللقاحات، رغم توقف استخدامه في أماكن أخرى، مثل: بلغاريا، والدنمارك، والنرويج.

وسيتم إغلاق المدارس والمتاجر والمطاعم في أكثر من نصف إيطاليا، اعتباراً من يوم الإثنين، بما في ذلك منطقتان مكتظتان من حيث عدد السكان تضمان روما وميلانو، وسيُطلب من السكان البقاء في المنزل باستثناء العمل أو الصحة أو لأسباب أساسية أخرى.

ولا تعد إيطاليا الدولة الوحيدة المتضررة، حيث سجلت بولندا ما يقرب من 19000 حالة يومية جديدة يوم الجمعة، وهو أعلى رقم منذ نوفمبر الماضي، وأبلغت ألمانيا عن ارتفاع سريع في الإصابات بين أطفال المدارس، مع إلقاء اللوم على متغيرات "كوفيد-19" الجديدة.

أما في فرنسا، فتجاوز عدد المرضى بوحدات العناية المركزة 4000 مريض، وهو رقم قياسي لأكثر من 3 أشهر، ولم تستبعد الحكومة المزيد من عمليات الإغلاق الإقليمية.

طباعة