راهبة تركع أمام شرطة ميانمار لوقف العنف

أظهرت صورة بثتها «رويترز» إحدى الراهبات وهي تركع في بلدة ميتكينا بشمال ميانمار، وتطلب من الشرطة عدم إيذاء المحتجين. وقالت الراهبة، آن روز نو تاونج، لـ«رويترز»: «توسلت إلى أفراد الشرطة ألا يؤذوا المحتجين، وأن يعتبروهم من أهلهم، قلت لهم يمكنكم قتلي، لكنني لن أنهض حتى أتلقى وعداً بعدم معاملة المحتجين بوحشية».

وأوضحت تاونج، التي تدير مركزاً طبياً في البلدة، أنها تلقت تأكيدات من ضباط كبار بالعمل على فتح الطريق، لكن إطلاق النار بدأ بعد قليل. وأضافت: «سمعنا دوي طلقات نارية، وشاهدنا رأس طفل صغير ينفجر». وقالت الراهبة وشهود آخرون إن اثنين على الأقل من المحتجين قُتلا، وأصيب آخرون.

وحاولت تاونج نقل الضحايا إلى المركز الطبي، لكن الغاز المسيل للدموع أعاق قدرتها على الإبصار.

 

طباعة