«جرعة واحدة غير كافية».. علماء أميركيون يحذرون من تغيير نظام التلقيح

رفض علماء أميركيون الدعوات من بعض أعضاء الكونغرس للاكتفاء بجرعة واحدة من لقاحات كورونا بهدف تسريع عملية التلقيح، وقالوا إن الخطوة لا أدلة على فعاليتها.

ونقلت صحيفة «وول ستريت جورنال» عن مدير مركز إدارة الغذاء والدواء الذي يشرف على اللقاحات بيتر ماركس، قوله إنه من الضروري استخدام هذه اللقاحات بالطريقة التي أوصت بها إدراة الغذاء والدواء.

وكانت إدارة الأغذية أقرت العام الماضي بالتلقيح بجرعتين من لقاحات شركة موديرنا ومن شركة فايزر وبيونتك، وفي الآونة الأخيرة وافقت على استخدام جرعة واحدة للقاح من جونسون آند جونسون.

وأشارت الصحيفة إلى أن بعض العلماء والمشرعين طالبوا بالتحول إلى نظام الجرعة الواحدة لجميع اللقاحات، واعتمدوا على دراسات أولية أظهرت أن جرعة واحدة قد تكون فعالة.

ويرى المدافعون عن الجرعة الواحدة أن الخطوة قد تسمح للولايات المتحدة بتسريع عملية التلقيح.

غير أن علماء تابعين للحكومة الأميركية قالوا إن هذا التغيير في نظام الجرعات ليس له مبرر، كما أن الأدلة التي استعملت للموافقة على لقاحي فايزر ومودرينا استندت إلى جرعتين.

وقال هؤلاء العلماء إن جرعة واحدة قد توفر الحماية على المدى القصير، ولكن الحماية على المدى البعيد تبقى غير مضمونة.

وأكد الرئيس الأميركي جو بايدن أنه سيكون لدى الولايات المتحدة ما يكفي من لقاحات «كوفيد-19» لسكانها البالغين بحلول أواخر مايو.

طباعة