أزمة مقابر في البرازيل ومستشفيات تلجأ لتأجير ثلاجات لوفيات كورونا

ذكرت تقارير صحفية أن البرازيل تعاني حالياً من نقص كبير في المقابر لاستيعاب وفيات كورونا، بعد أن سجلت عدد وفيات قياسي بسبب الفيروس لليوم الثاني على التوالي بلغت 1910 وفيات خلال 24 ساعة.

وقالت صحيفة "بانجورديا" المكسيكية، إن هناك مستشفيات فى البرازيل تستأجر حاويات تبريد إضافية لحفظ جثث وفيات فيروس كورونا، وذلك بسبب نقص الأماكن في المشرحة والتأخير في نقل الجثث من قبل دور الجنازات.

وأشارت الصحيفة إلى أنه يضاف أن هناك عشرات القبور المفتوحة في نفس الوقت بسبب الوفيات الأخيرة بالفيروس، في 5 مقابر على الأقل بالولاية، وتدرس ولاية بورتو أليجري البرازيلية بناء 5 آلاف 639 حفرة لدفن موتى كورونا.

ولجأ مستشفى ادواردو Eduardo Campos da Pessoa Idosa، في مدينة ريسيفي، إلى استخدام حاويات التبريد، كما قام بزيادة عدد الأسرة إلى 40 سريراً إضافياً للعناية المركزة بسبب زيادة حالات كورونا.

طباعة