إقالة وزيري الداخلية والعدل بالأردن لمخالفتهما إجراءات «كورونا»

أفادت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) بصدور إرادة ملكية بالموافقة على قبول استقالة وزير العدل بسام التلهوني ووزير الداخلية سمير المبيضين من منصبيهما اعتبارا من اليوم الأحد.

وكلف الملك توفيق محمود كريشان، نائب رئيس الوزراء وزير الإدارة المحلية، بإدارة وزارة الداخلية، وأحمد نوري محمد الزيادات وزير الدولة للشؤون القانونية، بإدارة وزارة العدل.

يأتي هذا بعد تقرير لوكالة «عمون» الإخبارية الأردنية أفاد بأن رئيس الوزراء بشر الخصاونة طلب من الوزيرين الاستقالة لمخالفتها أوامر الدفاع الخاصة بمكافحة كورونا، وحضورهما مأدبة طعام في مطعم متجاوزين العدد المسموح به على الطاولة.

وتمنع أوامر الدفاع الصادرة بموجب قانون الدفاع حدوث تجمع يزيد عن 20 شخصا، في ظل الإجراءات المعمول فيها حاليا في المملكة لاحتواء الموجة الثانية من كورونا.

تجدر الإشارة إلى أن وزير الداخلية لم يمض على تعيينه سوى أربعة أشهر تقريبا، وذلك بعد إقالة سلفه، توفيق الحلالمة، والذي قد وجهت لها اتهامات بارتكاب مخالفات أمنية جسيمة خلال إجراء الانتخابات التشريعية في المملكة ومنها خرق إجراءات مكافحة انتشار الفيروس التاجي.

طباعة