بحثا متابعة نتائج قمة العُلا

وزيرا خارجية عُمان والسعودية يؤكدان أهمية العمل الخليجي

بدر بن حمد وفيصل بن فرحان خلال لقائهما في مسقط. واس

أجرى وزير الخارجية العماني بدر بن حمد بن حمود البوسعيدي، مشاورات ثنائية مع نظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله الذي وصل إلى مسقط، أمس، في زيارة تستغرق يوماً واحداً، حيث تبادل الجانبان وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية، وبحثا متابعة نتائج قمة العُلا.

وذكرت وكالة الأنباء العمانية، أمس، أن الجانبين أعربا عن اعتزازهما العميق بالعلاقات التاريخية بين البلدين، وحرص قيادتيهما الحكيمتين على تعميق وتعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات التي تعود بمزيد من المنافع المتبادلة، وتعزز من المصالح المشتركة، وتفتح آفاقاً جديدة ومتنوعة داعمة لفرص التجارة والاستثمار والسياحة، إلى جانب تطوير التعاون العلمي، وفي قطاعات الطاقة والتكنولوجيا والنقل والأمن السيبراني والصحة والثروة الزراعية والسمكية والبيئة، وغير ذلك من المجالات.

ووفق الوكالة، تبادل الجانبان على الصعيد الدبلوماسي والسياسي، وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية، وأكدا أهمية العمل الخليجي المشترك في إطار مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ومتابعة نتائج قمة العُلا التي استضافتها المملكة العربية السعودية في الخامس من يناير الماضي، فضلاً عن العمل على مؤازرة ودعم الجهود كافة الرامية إلى ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة والعالم أجمع.

 

طباعة