تامر أمين يعتذر لأهالي الصعيد: «جزمكم فوق راسي»

بعد الجدل الذي أثاره الإعلامي المصري تامر أمين خلال الساعات الماضية بحديثه عن أهالي الصعيد وإيقاف برنامجه «آخر النهار» وتحويله إلى التحقيق، يوم الأحد المقبل، بالإضافة إلى فتح تحقيق عاجل من قناة النهار بشأن هذه الواقعة، خرج تامر أمين مجددا ليقدم اعتذارا لأهالي الصعيد لما بدر منه.

وقال تامر في الفيديو إنه يعتذر لكل أهل الصعيد دون جدل؛ «إنه يعتذر وكانت نيته خير، والهدف من حديثه هو المصلحة العامة، وأنه أكثر ما يؤذيه هو أن يغضب شخص واحد من أهالي الصعيد وأنه من أكثر المؤمنين بالصعيد وعزة نفس الصعيد وكرامة الصعيد، وأن صعيد مصر هو أصل مصر وهو من أخرج معظم القامات والمفكرين والأدباء.»

وأضاف حسب «الوطن» أنه لا يقصد الإهانة مطلقا وقال: «لكل صعيدي وصعيدية جزمكم على راسي من فوق، وأنا ابن صعيد مصر ونسايبي من الصعيد وأتشرف بهذا النسب حتى لو قصدي خير، ولو واحد بس زعلان أقوله حقك عليا».

وكان تامر أمين قد أثار موجة من الغضب بعد حديثه في برنامجه «آخر النهار» عن أبناء وبنات الصعيد والريف وما ورد علي لسانه من تصريحات بأن الناس هناك «ينجبون علشان عيالهم هم اللي يصرفوا عليهم والولد أبوه يوديه ورشة والبنات يشحنونهم علي القاهرة علشان يشتغلوا خدامات».

 

طباعة