ثلوج غير مسبوقة تجتاح موسكو

تواجه العاصمة الروسية موسكو غطاء غير مسبوق من الجليد بعد ساعات من تساقط الثلوج بغزارة وعواصف ثلجية كثيفة.

وقالت هيئة الأرصاد الجوية الروسية "فوبوس" إن أرض العاصمة موسكو، أكبر مدينة في أوروبا، تغطت صباح اليوم السبت بكمية هائلة من الجليد يصل ارتفاعها إلى 56 سم، وهي كمية لم تتكرر منذ ثمانية أعوام.

وأضافت هيئة الأرصاد أنه من المرجح للغاية أن يتم خلال الأيام المقبلة كسر الرقم القياسي السابق للغطاء الثلجي وهو 60 سم، والذي تم تسجيله عام 1956.

وذكرت الهيئة أن 75 % من متوسط كمية الثلوج التي تسقط عادة في شهر فبراير تساقطت في يوم واحد تقريبا.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية عن بيوتر بيريوكوف نائب رئيس بلدية العاصمة قوله إن الخدمة الشتوية بالعاصمة جرفت خلال الأيام القليلة الماضية أكثر من مليون متر مكعب من الثلوج من الشوارع، مشيرا إلى أنه تم طلب 12 ألف عامل إضافي لمواجهة الموقف.

وحدثت اختناقات مرورية عديدة في شوارع المدينة. وزادت هيئة النقل في موسكو مؤقتا من وسائل النقل العام، وتم تأخير أو إلغاء العديد من الرحلات الجوية في المطارات الثلاثة بالعاصمة.

وذكرت قوات مواجهة الكوارث في موسكو وحولها أن العديد من أسطح المباني غرقت بسبب كتل الثلوج الكثيفة. وأضافت أن أجهزة الإنقاذ أنقذت شخصين مطمورين تحت الجليد في قاعة منهارة.

طباعة