الحريري يتمسك بحكومة لبنانية جديدة من الأخصائيين ومن دون ثلث معطل

الحريري يؤكد بعد لقاء عون عدم إحراز تقدم في تشكيل الحكومة الجديدة.= رويترز

أعلن سعد الحريري المكلف بتشكيل حكومة جديدة بعد لقائه الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، في قصر بعبدا أمس، أنه لا يوجد تقدم في عملية تشكيل الحكومة.

وقال الحريري بعد لقائه الـ15 مع الرئيس عون إنه «لا يوجد تقدم حتى الآن في عملية تشكيل الحكومة»، مشدداً على تمسكه بحكومة من 18 وزيراً جميعهم من الأخصائيين ومن دون ثلث معطل. واستعرض الحريري مع الرئيس اللبناني آخر المستجدات المتعلقة بالملف الحكومي، بحسب بيان صادر عن المكتب الإعلامي للحريري.

وأضاف «تشاورت مع الرئيس عون وسأتابع التشاور، لم نحرز تقدماً ولكني شرحت له أهمية الفرصة الذهبية المتاحة أمامنا، لذا يجب علينا الإسراع في تشكيل هذه الحكومة وعلى كل فريق سياسي أن يتحمل مسؤولية مواقفه من الآن وصاعداً». وتابع الحريري «بعد الزيارات التي قمت بها الى تركيا ومصر، خصوصاً خلال زيارتي الأخيرة لفرنسا، لمست حماساً لتشكيل الحكومة من خلال خارطة الطريق التي وضعها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والتي وافقنا عليها في قصر الصنوبر لإنقاذ لبنان ووقف التدهور وإعادة إعمار مرفأ بيروت، وكل ذلك جاهز».

وأعلن أن «المشكل اليوم أنه لطالما، لا حكومة من الأخصائيين غير التابعين لأحزاب سياسية، لا يمكننا القيام بهذه المهمة».

وقال «إذا كان هناك من يعتقد أنه إذا ضمّت هذه الحكومة أعضاء سياسيين، فإن المجتمع الدولي سيبدي انفتاحاً حيالنا أو سيعطينا ما نريده فنكون مخطئين، ومخطئ كل من يعتقد ذلك».

وأشار إلى أن «الفكرة الأساسية هي تشكيل حكومة تضم وزراء أخصائيين لا يستفزون أي فريق سياسي، ويعملون فقط لإنجاز المشروع المعروض أمامهم».


- الحريري استعرض مع الرئيس اللبناني آخر المستجدات المتعلقة بالملف الحكومي.

طباعة