إعلان حالة الطوارئ بولاية سنار السودانية

أعلن والي ولاية سنار بشرق السودان حالة الطوارئ في الولاية، وسط رصد لتحركات «فلول النظام البائد».

ووفقاً لما ذكرته وكالة السودان للأنباء (سونا)، أمس، فقد أصدر الوالي، الماحي محمد سليمان، أمر طوارئ بإعلان حالة الطوارئ، اعتباراً من أمس وإلى حين إشعار آخر، ووجّه الأمر لجميع الأجهزة الأمنية والشرطية والعسكرية لإعلان حالة التأهب القصوى في صفوفها، وتأمين الأسواق والمرافق الاستراتيجية والعامة.

كما حثّ المواطنين على «التبليغ الفوري عن أماكن وجود فلول النظام البائد، ورصد تحركاتهم واجتماعاتهم»، مشيراً إلى رصد الأجهزة الأمنية «تحركات واجتماعات فلول النظام البائد في أماكن متفرقة من الولاية، تمخضت عن التخطيط لأحداث جرائم للسلب والنهب، والتعدي على ممتلكات وأموال المواطنين».

يأتي هذا وسط استمرار للتوترات في عدد من المدن السودانية.

وكانت توترات بدأت، منتصف الأسبوع الجاري، في غرب السودان، بمقتل مزارع على يد راعٍ، إضافة إلى خروج احتجاجات شارك فيها مئات الطلاب للتنديد بارتفاع أسعار السلع، حيث يشهد السودان ارتفاعاً متصاعداً في الأسعار.

طباعة