الولايات المتحدة تسمح لـ 6700 سوري بالبقاء حتى سبتمبر 2022

شعار وزارة الأمن الداخلي الأميركية.

مدّدت الولايات المتحدة العمل بإجراء موقّت يسمح لآلاف السوريّين الذين تشهد بلادهم حربًا، بأن يبقوا على الأراضي الأميركيّة رغم انتهاء تأشيراتهم.

و"حالة الحماية الموقّتة" (تي بي إس) التي مدّدها القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي ديفيد بيكوسكي" تسمح لنحو 6700 سوري كانوا سيُضطرّون إلى المغادرة، بأن يبقوا في الولايات المتحدة حتّى سبتمبر 2022. كما سمحت الولايات المتحدة لـ1800 سوري إضافي بأن يُقدّموا طلبات للحصول على هذه الوضعيّة.

وقال بيكوسكي إنّ "الحرب تمنع المواطنين السوريّين من العودة بأمان إلى بلادهم".

واعتبر أنّ "الحرب السوريّة تُواصل تسليط الضوء على الاستهداف المتعمّد للمدنيّين واستخدام الأسلحة الكيميائيّة والأطفال الجنود" وأوجدت حالةً من "انعدام الأمن الغذائي" و"محدوديّة الوصول إلى الماء والرعاية الطبية".

طباعة