ترحيب فلسطيني بعزم إدارة بايدن إحياء العلاقات مع السلطة

رحب عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، أمس، بإعلان إدارة الرئيس الأميركي، جو بايدن، عزمها إحياء العلاقات المقطوعة مع السلطة الفلسطينية.

وقال مجدلاني، للإذاعة الفلسطينية الرسمية، إن إدارة بايدن قدمت مؤشرات جديدة إلى تبني سياسة مغايرة للإدارة السابقة. وأضاف: «ما تلقيناه من مؤشرات يؤكد رفض إدارة بايدن الحلول الأحادية الجانب، التي تعيق حل الدولتين، والسعي إلى استئناف العلاقات مع فلسطين، وعودة المساعدات المالية إليها». واعتبر أن ذلك «يزيد صدقية فريق بايدن، وخطوة مهمة لاستعادة العلاقات الفلسطينية الأميركية، واستئناف عملية السلام على أساس حل الدولتين، وتطبيق قرارات الشرعية الدولية».

 

طباعة