«كورونا» يودي بحياة 4 وزراء في زيمبابوي

توفي وزيران بحكومة زيمبابوي متأثرين بالإصابة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض «كوفيد-19» في غضون أيام، ما دفع البلاد للإعلان عن خطط لتشديد إجراءات الإغلاق بشكل أكبر. وكانت الحكومة قد أعلنت مساء الجمعة، أن وزير النقل، جويل ماتيزا توفي بعد إصابته بمرض «كوفيد-19»، بعد أقل من يومين من وفاة وزير الخارجية سيبوسيسو مويو، بسبب المرض نفسه.

وبذلك ترتفع حصيلة ضحايا كورونا في صفوف حكومة زيمبابوي إلى أربعة وزراء.

وطبقاً لتقارير إعلامية، فإن وزراء آخرين بالحكومة يتلقون العلاج في مستشفى خاص.

طباعة