الأمم المتحدة: 3 ملايين عراقي يعانون أزمة غذاء

حذّر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة من تعرض نحو ثلاثة ملايين مواطن عراقي لأزمة في عدم كفاية استهلاك الغذاء. وقال ممثل البرنامج العالمي في العراق، عبدالرحمن ميجاج، لصحيفة «الصباح» العراقية، في عددها أمس، إنه «وفقاً لنظام مراقبة الجوع التابع لبرنامج الأغذية العالمي، فإن نحو ثلاثة ملايين شخص في العراق يعانون عدم كفاية استهلاك الغذاء، وهذا يشمل 731 ألفاً من النازحين الذين يعانون انعدام الأمن الغذائي، والعائدين الذين تم تقديرهم في تقرير (نظرة عامة على الاحتياجات الإنسانية 2021)».

وبيّن أنَّ تأثيرات سلبية طالت شرائح كبيرة من العراقيين جراء أزمة كورونا، والأوضاع الاقتصادية نتيجة انخفاض أسعار النفط في السنة الماضية، مشيراً إلى أن تخفيض قيمة الدينار العراقي في جزء منه لتغطية العجز المالي أثر في أسعار بعض المواد الغذائية الأساسية، ما أثر بدوره في الأمن الغذائي على مستوى الأسرة، وهذا تحدٍ إضافي في زمن الوباء، حيث فقد الكثير من الناس وظائفهم اليومية ودخلهم.

ودعا ميجاج الحكومة إلى التدخل عبر تقديم الإعانات للمواد الغذائية الأساسية، وضبط الأسعار في الأسواق.

من جهة أخرى، أعلنت وكالة الاستخبارات العراقية، أمس، القبض على إرهابية تقوم بتوزيع ما يسمى «الكفالات»، وتقدم الدعم اللوجستي لعناصر «داعش» في كركوك.

وقالت الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية، في بيان أوردته وكالة الأنباء العراقية، إن «الإرهابية مطلوبة وفق أحكام الإرهاب، لانتمائها لعصابات (داعش) الإرهابية، وهي من الداعمين لـ(داعش) لوجستياً، من خلال نقل المواد الغذائية، والملابس، وكروت تعبئة خطوط الاتصال، والمستلزمات الطبية لعناصره الموجودة في المحافظة مقابل مبالغ مالية».

طباعة