البرلمان الألماني يعزز الإجراءات الأمنية

سيارتا شرطة أمام البرلمان الألماني. إي.بي.إيه

ذكرت صحيفة «بيلد أم زونتاج» الألمانية الأسبوعية أن رئيس البرلمان الألماني (البوندستاج)، فولفجانج شويبله، أبلغ أعضاء البرلمان بأنه تم تكثيف الإجراءات الأمنية في مبنى البرلمان، بعد أن اقتحم مثيرو شغب «الكونغرس» الأميركي في واشنطن، الأسبوع الماضي.

ونقلت الصحيفة عن شويبله قوله، في خطاب أرسل إلى الأعضاء: «اتخذت شرطة ولاية برلين ترتيبات لتعزيز قواتها حول مبنى البرلمان».

وأكدت متحدثة باسم البرلمان أن شويبله كتب إلى المشرعين عن الوضع الحالي، لكنها أحجمت عن الإدلاء بتفاصيل عن محتوى الرسالة.

وذكرت الصحيفة أيضاً أن شويبله طلب من وزارة الخارجية تقديم تقرير عن أحداث العنف في واشنطن، وأنه سيحدد مع الحكومة الاتحادية وولاية برلين ما يمكن استخلاصه من نتائج من أجل الوضع الأمني للبوندستاج.

وشهدت برلين وصول متظاهرين غاضبين من القيود المفروضة لمكافحة جائحة «كورونا» إلى درجات مبنى البرلمان، خلال تظاهرة أقيمت في أغسطس الماضي.

 

طباعة