قصف إسرائيلي على منطقة الكسوة جنوب العاصمة السورية

أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية «سانا» بأن الدفاعات الجوية السورية تصدّت، ليلة أول من أمس، لقصف جوي إسرائيلي في جنوب سورية.

ونقلت «سانا» عن مصدر عسكري قوله إنه ليلة أول من أمس «نفّذت إسرائيل عدواناً جوياً، عبر رشقات من الصواريخ من اتجاه الجولان السوري المحتل، على بعض الأهداف في المنطقة الجنوبية، وقد تصدّت لها وسائط دفاعنا الجوي له». من جهته، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأنّ الغارات الإسرائيلية استهدفت مواقع تتمركز فيها «ميليشيات إيرانية وحزب الله اللبناني»، وأسفرت عن «وقوع قتلى وجرحى» لم يحدد عددهم.

وذكر المرصد أن انفجارات في كتيبة الرادار، غرب قرية الدور بريف السويداء، التي توجد بها ميليشيات إيرانية و«حزب الله» اللبناني، نتيجة قصف إسرائيلي استهدف الموقع بشكل مباشر بأكثر من ضربة، ما أدى إلى وقوع قتلى وجرحى. وأضاف أن الغارات الإسرائيلية استهدفت أيضاً «تجمعات عسكرية في محيط الفرقة الأولى ضمن منطقة الكسوة، جنوب العاصمة السورية. كما لفت المرصد إلى وقوع «انفجارات قوية ناجمة عن استهداف المضادات الأرضية، التابعة للقوات السورية المتمركزة في جبل المانع، واللواء 91، إضافة إلى انفجارات مماثلة في ريف السويداء الغربي، نتيجة التصدي لبعض الصواريخ الإسرائيلية.

وأفاد سكان يعيشون جنوب العاصمة دمشق، بأنهم سمعوا أصوات انفجارات جنوب العاصمة، ثم تبعها إطلاق الدفاعات الجوية في منطقة الكسوة جنوب العاصمة قذائف صاروخية، شوهدت في سماء مناطق ريف دمشق الجنوبي الغربي وهي تتصدى للصواريخ التي أطلقت من الجولان.

 

طباعة