انطلاق أعمال القمة الخليجية الـ41 بمشاركة الإمارات

انطلقت في مركز مرايا بمحافظة العلا في منطقة المدينة المنورة اليوم أعمال القمة الـ 41 لقادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بمشاركة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ،على رأس وفد الدولة.

وقد افتتح ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الثلاثاء، القمة الخليجية،وأعلن عن تسميتها بـ«قمة السلطان قابوس والشيخ صباح». وأضاف: «تواجهنا تحديات لمواجهة السلوك الإيراني التخريبي».

واعتبر ولي العهد السعودي أن «الأنشطة الإيرانية تهدف لزعزعة الاستقرار بالمنطقة»، وأضاف: «نواجه تحديات السلوك الإيراني التخريبي».

وأشاد الأمير محمد بن سلمان بالدورين الكويتي والأميركي، لرأب الصدع بين دول المنطقة، مؤكدا على دور القمة في تعزيز أواصر الأخوة.

وقال الأمير محمد بن سلمان، في القمة الخليجية، إن «هذه الجهود أدت للوصول إلى اتفاق بيان العلا الذي سيتم توقيعه في هذه القمة، الذي جرى التأكيد فيه على التضامن والاستقرار الخليجي والعربي والإسلامي، وتعزيز أواصر الود والتآخي بين دولنا وشعوبنا، بما يخدم آمالها وتطلعاتها».

وأضاف ولي العهد السعودي: «نحن اليوم أحوج ما نكون لتوحيد جهودنا للنهوض بمنطقتنا ومواجهة التحديات التي تحيط بنا، وخاصة التهديدات التي يمثلها البرنامج النووي الإيراني وبرنامج طهران للصواريخ البالستية ومشاريعها التخريبية الهدامة التي تتبناها ووكلاؤها من أنشطة إرهابية وطائفية هدفها زعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة، مما يضعنا أمام مسؤولية دعوة المجتمع الدولي للعمل بشكل جدي لوقف تلك البرامج والمشاريع المهددة للسلم والأمن الإقليمي والدولي».

وتابع: «تم تأسيس هذا الكيان استنادا إلى ما يربط بين دولنا من علاقة خاصة وقواسم مشتركة متمثلة بأواصر العقيدة والقربى والمصير المشترك بين شعوبنا، ومن هذا المنطلق علينا جميعا أن نستدرك الأهداف السامية والمقومات التي يقوم عليها المجلس لاستكمال المسيرة وتحقيق التكامل في جميع المجالات».

وكان الأمير محمد بن سلمان قد أعلن إطلاق اسم «قمة السلطان قابوس والشيخ صباح» على قمة العلا، عرفانا لما قدماه من أعمال جليلة عبر عقود في دعم مسيرة مجلس التعاون الخليجي.

وكانت الوفود المشاركة وصلت إلى قاعة «مرايا»، التي تحتضن أعمال القمة رقم 41 لمجلس التعاون الخليجي.

وفي وقت سابق، وصل قادة دول المجلس وممثلوهم إلى العلا، لحضور القمة الخليجية، فيما كان في استقبال الوفود ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بمطار الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز في العلا. كما وصل وفد قطر برئاسة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للمشاركة في القمة الخليجية.

وكانت الوفود المشاركة وصلت إلى قاعة «مرايا»، التي تحتضن أعمال القمة رقم 41 لمجلس التعاون الخليجي.

وفي وقت سابق، وصل قادة دول المجلس وممثلوهم إلى العلا، لحضور القمة الخليجية، فيما كان في استقبال الوفود ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بمطار الأمير عبدالمجيد بن عبدالعزيز في العلا. كما وصل وفد قطر برئاسة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني للمشاركة في القمة الخليجية.

 

طباعة