انتقادات حادة لفرنسا لبطء طرح اللقاحات

قالت دومينيك لو جولوديك رئيسة الهيئة العليا للصحة في فرنسا أمس، إن بلادها تتوقع تسلم الإمدادات الأولى من لقاح شركة مودرنا للوقاية من فيروس كورونا هذا الأسبوع، وجاءت تصريحاتها في وقت تتعرض فيه الحكومة لانتقادات حادة بسبب بطء طرح اللقاحات.

وبدأت فرنسا، التي توجد فيها حركة قوية مناوئة للتطعيمات، حملتها للتحصين في نهاية ديسمبر مثلما فعلت دول أوروبية أخرى كثيرة.

لكنها حصنت المئات فقط بينما حصنت ألمانيا عشرات الآلاف، وتلقى اللقاح أكثر من مليون في بريطانيا التي صارت أمس، أول دولة تطرح لقاح أكسفورد/‏‏‏أسترازينيكا.

وقالت لو جولوديك لقناة بي.إف.إم التلفزيونية «أعتقد أن لقاح مودرنا يجب أن يصل هذا الأسبوع»، مضيفة أن فرنسا تسعى لمزيد من المعلومات عن لقاح أسترازينيكا.

وأجازت الولايات المتحدة لقاح مودرنا يوم 19 ديسمبر، بينما أجازته كندا يوم 23 ديسمبر، ومن المتوقع أن تجيزه الهيئة المختصة في الاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع.

وقال عالم الأوبئة والمستشار العلمي للحكومة الفرنسية آرنو فونتانيه لراديو «فرانس إنفو» إنه «يتعين على باريس الإسراع في طرح اللقاحات، وإن وتيرة انتشار الفيروس في البلاد أكبر من أن تسمح للحكومة بتخفيف القيود».

 

طباعة