صياد سمك إندونيسي يعثر على غواصة صينية مسيرة عن بعد

صياد السمك وأمامه الغواصة التي عثر عليها.

اكتشف صياد سمك إندونيسي ما يقول الخبراء إنه من المحتمل أن يكون غواصة صينية صغيرة، مسيرة عن بعد، في المياه على طريق بحري استراتيجي من بحر الصين الجنوبي إلى أستراليا.

ووفقا لوسائل إعلام إندونيسية تم العثور على الغواصة (UUV) في 20 ديسمبر الماضي بالقرب من جزيرة سلايار في جنوب سولاويزي، وبعدها بستة أيام تم تسليمها إلى الشرطة ثم إلى الجيش الإندونيسي.

ويقول متخصصون بالمجال العسكري إن الغواصة من طراز (Haiyi) وتم تطويرها من قبل معهد شنيانغ التابع للأكاديمية الصينية للعلوم، والذي يعرف بأنه يجمع بيانات بما في ذلك درجة حرارة مياه البحر والملوحة ومستويات الأوكسجين، ويتم إرسال المعلومات المتعلقة بالتيارات واتجاه الحركة بشكل مباشر للمستخدم، وفقا لصحيفة "الغارديان" البريطانية.

 

ووفقا للموقع العسكري "نافال نيوز" يمكن أن تكون بيانات UUV ذات قيمة كبيرة لوضع الخطط البحرية، خاصة فيما يتعلق بعمليات الغواصات، فكلما تعرفت البحرية على حالة مياه البحر كانت قادرة على إخفاء غواصاتها.

وقال المحلل الأمني ​​الإندونيسي محمد فوزان لـ ABC إن الغواصة كانت على الأرجح ترسم خرائط لطرق الغواصات المستقبلية، بالنظر إلى أنها وجدت بعيداً عن المياه الصينية وفي طريق بحري مهم بين الصين ومدينة داروين في أقصى شمال أستراليا.

وأضاف فوزان أن هناك أسئلة مهمة حول ما إذا كانت الغواصة "أداة صينية تستخدم لجمع المعلومات الاستخباراتية أو تجري مسحا غير قانوني، وهذه هي المرة الثالثة على الأقل التي يتم فيها العثور على مثل هذه الغواصات في المياه الإقليمية الإندونيسية".

 

طباعة