بدء التجارب الأخيرة على لقاح "نوفافاكس" في الولايات المتحدة

قالت شركة نوفافاكس للأدوية إنها بدأت تجربة المرحلة الأخيرة على لقاحها المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) في الولايات المتحدة بعد تأجيلها مرتين بسبب مشاكل تتعلق بتوسيع نطاق عملية التصنيع.

وستشمل التجربة أكثر من 30 ألف متطوع من نحو 115 موقعا بالولايات المتحدة والمكسيك على أن يتلقى الثلثان جرعات اللقاح ويتلقى الثلث الباقي جرعات وهمية.

وتأخرت "نوفافاكس" عن شركات أخرى تتسابق على توفير لقاح مضاد لفيروس كورونا بعد التصريح للقاحي فايزر ومودرنا للاستخدام الطارئ في الولايات المتحدة.

لكن الخبراء قالوا إن هناك حاجة لأكثر من لقاح للقضاء على الجائحة التي أودت بحياة أكثر من 1.7 مليون فرد على مستوى العالم.

طباعة