مجلس التنسيق السعودي البحريني يعقد اجتماعه الأول

عقد مجلس التنسيق السعودي البحريني، اليوم، افتراضياً اجتماعه الأول برئاسة ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد رئيس مجلس الوزراء البحريني الأمير سلمان بن حمد آل خليفة.

وأقر الجانبان، بحسب البيان المشترك الصادر عن الاجتماع، الإجراءات التنظيمية لأعمال المجلس، وتشكيل اللجان الفرعية للمجلس وهي لجنة التنسيق السياسي، ولجنة التنسيق الأمني ولجنة التنسيق في مجالات الاقتصاد والطاقة والتجارة والصناعة، ولجنة التنسيق في مجالات الثقافة والإعلام والسياحة والتنمية الاجتماعية، ولجنة التنسيق في مجالات الاستثمار والبيئة والبنى التحتية.

وأكد الجانبان حرص قيادة البلدين واهتمامها البالغ بتعزيز العلاقات في مختلف المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية والثقافية والسياحية، كما أكدا أن ما يجمع البلدين من روابط متينة ترتكز على دعائم تاريخية راسخة وسيستمر البلدان على هذا النهج للتأسيس لمستقبل زاهر يتحقق فيه مزيد من الإنجازات لنماء وازدهار البلدين.

وأعربا عن تطلعهما إلى اجتماعات المجلس القادمة التي سيتم خلالها وضع الرؤية المشتركة لتعزيز العلاقات وتعميقها بين البلدين في جميع المجالات بما يحقق ما تصبو إليه القيادتان من تعزيز للأمن والاستقرار ودعم المسيرة التنموية والاقتصادية في البلدين الشقيقين.

 

طباعة