"فايزر وموديرنا" تختبران لقاحيهما على سلالة كورونا الجديدة

ذكرت شبكة سي.إن.إن التلفزيونية الأميركية، اليوم الثلاثاء، أن شركتي فايزر ومودرنا تختبران لقاحيهما للوقاية من مرض كوفيد-19 على سلالة فيروس كورونا الجديدة سريعة الانتشار التي ظهرت في بريطانيا.

وقالت مودرنا في بيان لسي.إن.إن، إنها تتوقع أن يوفر لقاحها حصانة من السلالة الجديدة وستجري المزيد من الاختبارات في الأسابيع المقبلة لتأكيد ذلك، فيما قالت فايزر إنها "تستنبط بيانات" عن كيف لعينات دم من أشخاص جرى تطعيمهم بلقاحها أن تتمكن من تحييد السلالة الجديدة التي ظهرت في بريطانيا.

وفي سياق متصل، قال أحد مدراء مختبر بيونتيك الألماني، أوغور شاهين، إن المختبر الذي طوّر مع شركة فايزر الأميركية أول لقاح ضد كوفيد-19 تم ترخيصه في العالم، قادر على توفير لقاح جديد "خلال ستة أسابيع" في حال تحوّل الفيروس كما حصل في بريطانيا.

أضاف شاهين: "نحن قادرون تقنياً على إنتاج لقاح جديد خلال ستة أسابيع".

وأضاف في مؤتمر صحافي في ماينز في غرب ألمانيا غداة إعطاء السلطات الأوروبية الضوء الأخضر لتوزيع اللقاح في الاتحاد الأوروبي: "في المبدأ جمال تقنية الحمض الريبي النووي المرسال يكمن في أنه بامكاننا البدء مباشرة بتصميم لقاح يحاكي تماماً التحوّل الجديد للفيروس".

وأكد في ذات الوقت أنه "من المرجّح كثيراً" أن يكون اللقاح الحالي فعّالاً ضد السلالة الجديدة من فيروس كورونا المستجدّ التي رُصدت في بريطانيا.

طباعة