وفاة شخص بعد إصابته بـ"كورونا" للمرة الثانية في إسرائيل

توفي شخص في إسرائيل يبلغ من العمر 74 عاماً بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) للمرة الثانية.

وأوضح مركز شيبا الطبي، القريب من تل أبيب، اليوم الاثنين، أن المريض كان تعافى من عدوى سابقة بفيروس كورونا قبل أن يتم تشخيص إصابته بسلالة مختلفة من الفيروس بعد ثلاثة أشهر.

وأضاف المركز أن المتوفى، الذي كان يقيم بدار لرعاية كبار السن، نُقل إلى المركز وهو يعاني من ضيق في التنفس وتوفي فيه لاحقا.

ويعد إصابة شخص بعدوى كورونا مرتين أمرا نادر الحدوث، وقامت وزارة الصحة الإسرائيلية بإبلاغ منظمة الصحة العالمية بشأن الحالة.

وأعربت جاليا رحاف رئيسة قسم الأمراض المعدية بالمركز، في تصريح لصحيفة "يديعوت أحرونوت"، عن قلقها بشأن حالة الوفاة.

 

 

 

طباعة