البرهان يتفقد القوات السودانية عند حدود إثيوبيا

وصل رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، عبدالفتاح البرهان، إلى ولاية القضارف الواقعة عند الحدود مع إثيوبيا، بعد هجوم أودى أخيراً بأرواح عدد من العسكريين السودانيين في المنطقة.

وأفادت وكالة «سونا» السودانية الرسمية بأن البرهان، وهو القائد العام للقوات المسلحة، وصل أول من أمس، برفقة عدد من القيادات العليا في الجيش، إلى مطار الفرقة الثانية مشاة في القضارف، وكان في استقباله قائد المنطقة العسكرية الشرقية، وقائد الفرقة الثانية مشاة بالولاية.

وأشارت الوكالة إلى أن الزيارة جاءت بهدف «الوقوف ميدانياً على القوات المسلحة في أعقاب الاعتداءات التي وقعت على الشريط الحدودي»، مؤكدة أن رئيس المجلس السيادي عقد فور وصوله اجتماعاً مشتركاً مع قيادات الفرقة.

ويأتي ذلك على خلفية إقرار الجيش السوداني بمقتل عدد من عسكرييه، جراء كمين نصبته «القوات والميليشيات الإثيوبية» في الولاية.

طباعة