سنغافورة توافق على لقاح «فايزر - بيونتك»

قال رئيس الوزراء السنغافوري، لي هسين لونغ، أمس، إن بلاده وافقت على لقاح «فايزر - بيونتك»، المضاد لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ما يمهد الطريق أمام طرحه هناك أواخر هذا العام، أو مطلع عام 2021.

وقال لي في خطاب، تم بثه على شاشات التلفزيون: «يسعدني أن أخبركم بأنه بعد دراسة الأدلة العلمية وبيانات التجارب السريرية، وافقت هيئة علوم الصحة على لقاح (فايزر-بيونتك) للاستخدام خلال فترة الوباء».

وأضاف أنه يتوقع وصول لقاحات أخرى إلى سنغافورة، خلال الأشهر المقبلة، وهي خطط يجب أن تعني أن يكون هناك لقاحات تكفي الجميع في سنغافورة، بحلول الربع الثالث من عام 2021.

من جانبها، قالت وزارة الصحة السنغافورية إن شركة فايزر أشارت إلى أن الدفعة الأولى من اللقاح ستصل إلى سنغافورة، بحلول نهاية الشهر الجاري.

من ناحية أخرى، أشار رئيس الوزراء إلى أنه من المقرر أن تخفف سنغافورة القيود المفروضة، محلياً، لمواجهة تفشي الوباء، في 28 من ديسمبر الجاري، ما سيسمح بتجمع ما يصل إلى ثمانية أشخاص، بالإضافة إلى ما يصل إلى 250 شخصاً في دور العبادة العامة، أو خلال إقامة فعاليات العروض الفنية والثقافية الحية.

وسجلت سنغافورة، التي يبلغ تعدادها السكاني نحو 5.7 ملايين نسمة، ما يقرب من 60 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا، معظمها بين العمال المهاجرين.

طباعة