الأمم المتحدة تدعو إلى إعلان حالة طوارئ مناخية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، في كلمة افتتاحية خلال قمة عن المناخ، أمس، زعماء العالم إلى إعلان حالة «الطوارئ المناخية» في بلدانهم، لدفع الجهود لتجنب ارتفاع كارثي في درجة حرارة الأرض.

وقال غوتيريس، في كلمة عبر الاتصال المرئي: «هل يمكن لأحد أن ينكر أننا نواجه وضعاً طارئاً للغاية.. لذلك أدعو كل الزعماء في أنحاء العالم إلى إعلان حالة طوارئ مناخية في بلدانهم، حتى نصل إلى الحياد الكربوني».

وأضاف أن حزم التحفيز الاقتصادي، التي أطلقتها الحكومات في أعقاب ظهور جائحة فيروس كورونا، مثلت فرصة لتسريع التحول إلى مستقبل قليل الكربون، لكنه حذر من أن الجهود لا تتقدم بالسرعة الكافية. وتابع: «حتى الآن، تنفق دول مجموعة العشرين أكثر من 50% من حزمها للتحفيز والإنقاذ على قطاعات مرتبطة بإنتاج واستهلاك الوقود الأحفوري، بدلاً من الطاقة المنخفضة الكربون، وهذا غير مقبول. تريليونات الدولارات المطلوبة للتعافي من آثار (كوفيد-19) هي أموال نقترضها من الأجيال المقبلة، ينبغي ألا نستخدم هذه الموارد لتثبيت سياسات تحمِّل الأجيال المقبلة جبلاً من الديون على كوكب محطم».

طباعة