قتل 26 وسرق مجوهراتهن.. القبض على سفاح النساء المسنات في تتارستان

صور تظهر شخصية السفاح. ريا نوفوستي

كان القاتل المتسلسل يتنكر بزي موظف يعمل لدى شركة إدارة الحي، ويهاجم النساء اللائي تتراوح أعمارهن بين 65 و90 سنة، وبعد تنفيذ جريمته يسلبهن المجوهرات والمال.

واعترف سفاح النساء البالغ من العمر 38 سنة، والذي تم إلقاء القبض عليه في تتارستان، بقتل 26 امرأة عجوزا في سن التقاعد، وجاء ذلك في بيان من لجنة التحقيق.

ووفقا للبيان، فإن جرائم القتل حدثت في الفترة من 2011 إلى 2012، وتم تسجيل الجرائم في 12 منطقة مختلفة، حيث وجد المحققون أن جميع الجرائم ارتكبها نفس الشخص.

وأشار البيان إلى أن الشاب، وهو من سكان مدينة قازان، كان يعمل صانع أقفال وسبق وتم إدانته بالسرقة عام 2009، حيث تم اعتقاله للاشتباه بارتكابه هذه الجرائم.

ووفقا لموقع "إر بي كا تترستان"، فإن المجرم اعتدى حصراً على النساء المسنات، حيث تراوحت أعمار الضحايا بين 75 و90 سنة. كما ذكرت وسائل إعلام محلية أن المجرم يمكن أن يكون قد ارتكب ما يصل إلى 32 جريمة قتل في المجموع.

وارتكب المجرم، وفق التحقيقات الأولية، جريمته الأولى عام 2011 في شارع ياماشيفا في مدينة قازان، وكانت الجريمة مصحوبة بعملية سطو، حيث تم سرقة مجوهرات وأموال وأشياء ثمينة أخرى من شقة المغدورة.

وأضاف البيان أن معظم الجرائم تم ارتكابها في مدينة قازان، ولكن تم تسجيل جرائم مماثلة في مناطق أخرى.

وأعلنت السلطات المحلية، في وقت سابق، مكافأة وقدرها 3 ملايين روبل (حوالي 40 ألف دولار)، لأي معلومة يمكن أن تدل على شخصية المجرم.

طباعة