بريطانيا تلمح إلى إمكانية تمديد محادثات «بريكست»

ألمحت بريطانيا إلى أن محادثات الخروج من الاتحاد الأوروبي «بريكست» قد تمتد إلى ما بعد هذا الأسبوع، حيث يسعى الجانبان جاهدين للتغلب على العقبات الرئيسة أمام التوصل إلى اتفاق تجاري.

وذكرت وكالة «بلومبرغ» للأنباء أنه في حين أن المسؤولين من كلا الجانبين يتفقون على أن الأسبوع المقبل هو الحاسم، فإن المفاوضات حول اتفاق تجاري قد مرت بالفعل بعدد من المواعيد النهائية غير الرسمية.

وقال وزير البيئة البريطاني جورج إيوستيس اليوم الأحد إنه سوف يكون من الممكن «تقليص الوقت الإضافي» إذا كان الجانبان على وشك التوصل إلى اتفاق.

ومن ناحيته، قال كبير مفاوضي «بريكست» البريطاني ديفيد فروست اليوم الأحد إنه يتوجه إلى بروكسل لإجراء مزيد من المناقشات مع نظيره في الاتحاد الأوروبي ميشيل بارنييه وإن المملكة المتحدة «لن تغير» موقفها في المحادثات المقبلة.

وأضاف إنه كان هناك «بعض التقدم في اتجاه إيجابي في الأيام الأخيرة»، بينما حذر قائلا: «يحتمل ألا ننجح».

طباعة