«نفايات كورونا».. قنبلة موقوتة في وجه إندونيسيا

تواجه إندونيسيا ما وصفته السلطات الصحية بأنه «زيادة كبيرة» في النفايات الطبية أثناء تفشي وباء كورونا، مع نقص في مرافق المعالجة أجبر الحكومة على السماح للمستشفيات بحرق نفاياتها دون ترخيص في أوقات الطوارئ.

ونقلت صحيفة «جاكرتا بوست عن روزا فيفيان راتناواتي، المديرة العامة لإدارة النفايات في وزارة البيئة والغابات، إن حجم النفايات الطبية زاد بنسبة تتراوح بين 30% و50% خلال فترة الوباء، الذي ظهر لأول مرة في إندونيسيا في أوائل مارس.

وقالت إنه اعتبارا من 15 أكتوبر، بلغ حجم النفايات المتعلقة بفيروس كورونا في إندونيسيا 1662.75 طنا.

وأعلنت جاكرتا وحدها أنها تعاملت مع 860 كيلوغراما من الكمامات ذات الاستعمال الواحد خلال فترة تفشي المرض.

وتشكل النفايات الطبية خطورة، وبالتالي يجب معالجتها في مرافق معينة، والتي كانت غير كافية وموزعة بشكل غير متساو حتى قبل وباء«كوفيد-19».

طباعة