ألمانيا: الديمقراطية الأميركية أثبتت أنها أكثر من ناجحة

كريستينا لامبرشت. أرشيفية

رغم الخلافات السياسية حول نتيجة الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة، فقد أكدت وزيرة العدل الألمانية، كريستينا لامبرشت، أن الديمقراطية الأميركية أثبتت أنها أكثر من ناجحة.

وقالت الوزيرة المنتمية للحزب الاشتراكي الديمقراطي، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ): «اتضح أن هناك معركة صعبة في مثل هذه الانتخابات، لكن في النهاية تتصرف الأغلبية بشكل ديمقراطي».

وتم إعلان فوز الديمقراطي جو بايدن، في 7 نوفمبر الجاري، بناء على استطلاعات وتوقعات من قبل وسائل إعلام أميركية، وهو إجراء شائع في الولايات المتحدة. ومع ذلك، رفض ترامب حتى الآن الاعتراف بالهزيمة. ويعارضه قلة من السياسيين في حزبه علناً، والبعض يدعمه صراحة.

وقالت لامبرشت إن هناك، بالتأكيد، أنصاراً لترامب يواصلون نشر نظريات المؤامرة، وأضافت: «لكن حتى يمكن مراجعة نتائج الانتخابات قضائياً، تحتاج المحاكم على الأقل إلى حد أدنى من الأدلة على وجود تلاعب بالانتخابات»، مشيرة إلى أنه لم يتم تقديم هذه الأدلة، حتى الآن، على ما يبدو.

وأضافت الوزيرة: «لهذا السبب، لست قلقة بشأن الديمقراطية في الولايات المتحدة».

ودعت لامبرشت إلى اليقظة ضد حملات الأكاذيب والتضليل، في كل من الولايات المتحدة وألمانيا.

وبشأن الكراهية والتحريض عبر الإنترنت وآثارهما، قالت الوزيرة: «علينا كديمقراطيات دفاعية، أن نتعامل مع هذا بشكل متسق للغاية»، مضيفة أن انتقاد السياسيين أمر طبيعي في الديمقراطية، لكنه يجب أن يتوقف حينما يصبح غير إنساني، أو يؤدي إلى جرائم جنائية.

طباعة