إنجلترا.. مسؤول طبي كبير يعرب عن ثقته في لقاح "كورونا"

أعرب نائب كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا عن ثقته في لقاح فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، لكنه أضاف أن الحكومة البريطانية لن تطرح أي حقن للاستخدام العام ما لم تستوف جميع المعايير.

وخلال إحاطة اليوم الأربعاء، أكد البروفيسور جوناثان فان تام للجمهور أنه سيكون الأول في قائمة الانتظار للحصول على اللقاح نفسه إذا كان هذا هو "الشيء الصحيح والأخلاقي للقيام به"، مضيفا أنه شجع والدته (78 عاماً) على تلقي اللقاح عندما يطلب منها ذلك.

لكنه قال إن ثلاث مراحل من التجارب السريرية وكذلك المعايير "ليست أقل" من التجارب المعتادة للقاحات "لأن هذه حالة طوارئ صحية عامة".

وأوضح أن "الشركات التي اتخذت قرارات بجعل الإنتاج على نطاق واسع في خطر. وبقول في خطر، أعني في خطر عليهم. إذا لم ينجح منتجهم في اجتياز المرحلة الثالثة من التجارب، فسيتعين عليهم حرفيا تدمير كل ما انتجوه".

تأتي هذه التصريحات بعدما أعلنت شركتا "فايزر" و"بيونتيك"، أحد المطورين الخمسة الذين أبرموا اتفاقيات توزيع مع بريطانيا- أول أمس الاثنين أنهم حققوا فعالية بنسبة 90 بالمئة في منع الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا في المرحلة الثالثة من تجارب اللقاح.

وأعلن وزير الصحة مات هانكوك أمس الثلاثاء أنه طلب في وقت لاحق من خدمات الصحة الوطنية البريطانية "الاستعداد" لبدء تطعيم المواطنين اعتبارا من بداية ديسمبر المقبل.

وفي إشارة إلى لقاح "فايزر" و"بيونتيك"، قال فان تام "لدينا خيار طلب ما يصل إلى 40 مليون جرعة".

وأضاف "لن نستخدم أي شيء حتى تصدر وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية) حكمها بشأن السلامة والفعالية."

طباعة