عبدالله بن زايد ووزير خارجية ألمانيا يبحثان هاتفياً العلاقات الاستراتيجية وتطورات الأوضاع في إثيوبيا

بحث سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي خلال اتصال هاتفي مع وزير خارجية جمهورية ألمانيا الاتحادية هايكو ماس، العلاقات الاستراتيجية بين البلدين الصديقين وسبل تعزيز آفاق التعاون المشترك في المجالات كافة.

كما بحث سموه ووزير الخارجية الألماني تطورات الأوضاع في إثيوبيا وأهمية العمل على تعزيز الأمن والاستقرار في ربوع الأراضي الإثيوبية.

وفي هذا الصدد، أكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان على أهمية العلاقات الإماراتية الإثيوبية المتميزة مشيرا إلى دعم الدولة لأديس أبابا وحرصها على أمن واستقرار إثيوبيا.

وبين سموه أن دولة الإمارات حريصة في هذا الشأن على التشاور مع الدول الصديقة ومنها جمهورية ألمانيا الاتحادية بما يدفع الجهود المبذولة لاستقرار إثيوبيا وتحقيق الازدهار والرخاء لشعبها.

كما أكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان على العلاقات المتميزة والاستراتيجية بين الإمارات وألمانيا الاتحادية والحرص المستمر على تعزيزها وتنمية مجالات التعاون المشترك بما يلبي تطلعات قيادتي البلدين الصديقين ويعود بالخير على شعبيهما.

طباعة