وزير خارجية فرنسا يؤكد احترام بلاده للإسلام

تصريحات لودريان جاءت خلال زيارته للقاهرة. إي.بي.إيه

قال وزير أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، خلال زيارته لمصر، أمس، إن رسالته خلال الزيارة هي تأكيد احترام بلاده للإسلام.

وأضاف لودريان، خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن «فرنسا تحارب الإرهاب والتطرف، وليست وحدها في هذه المعركة».

وأشار إلى أنه تطرق في المباحثات مع الوزير سامح شكري إلى الأزمة الليبية، مؤكداً أن بلاده لن تتهاون في سيادة الدول بمنطقة شرق المتوسط.

بدوره، أكد الوزير شكري أن مباحثاته مع نظيره الفرنسي تضمنت القضية الفلسطينية والأزمة في ليبيا، وسورية، واليمن، والعراق، وجميع أوجه التعاون بين مصر وفرنسا.

وأضاف شكري أن العمليات الإرهابية التي وقعت في الآونة الأخيرة في فرنسا تستهدف زعزعة الاستقرار، وتحقيق أهداف سياسية، وليس لها أية علاقة بالدين الإسلامي.

وكان لودريان قد وصل إلى القاهرة، مساء أول من أمس، في إطار جولة تقوده إلى المملكة المغربية.

طباعة