حملة ترامب تواجه عجزاً مالياً كبيراً

قبعة ترامب تظهر عليها دعاية لصالح حملته الانتخابية. رويترز

تواجه حملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية عجزاً مالياً كبيراً، قبل أقل من أسبوعين من موعد الانتخابات، وهو تحول مذهل لحملة الرئيس التي كانت في يوم من الأيام غارقة في الأموال. في الوقت ذاته، ظل لدى حملة المرشح الديمقراطي، جو بايدن، في أكتوبر، أكثر من 177 مليون دولار، بينما تدخل حملة ترامب الشهر الأخير وبحوزتها مبلغ 63.1 مليون دولار فقط. وهذا تحول هائل في حملة ترامب، التي جمعت وأنفقت أكثر من مليار دولار، خلال فترة الحملات الانتخابية، حيث بدأ ترامب حملاته الانتخابية بأكثر من 100 مليون دولار، مقارنة بأقل من 10 ملايين دولار لبايدن. وأنفقت حملة ترامب مبالغ ضخمة في أوائل العام، حتى قبل أن يرشح الديمقراطيون بايدن. وفي الآونة الأخيرة، أنفقت حملة ترامب الملايين على بعض من أغلى الدعايات الرقمية على الإنترنت، بما في ذلك على صفحة «يوتيوب» الرئيسة، خلال المؤتمرين الديمقراطي والجمهوري، في أغسطس.


ترامب بدأ حملاته الانتخابية بأكثر من 100 مليون دولار، مقارنة بأقل من 10 ملايين دولار لبايدن.

طباعة