رئيس حكومة بلغاريا و3 وزراء يدخلون عزلاً صحياً ذاتياً

قالت السلطات الصحية، في بلغاريا، في ساعة متأخرة، من مساء أول من أمس، إن رئيس الوزراء البلغاري، بويكو بوريسوف، وثلاثة وزراء من حكومته سيدخلون عزلاً صحياً، بعد مخالطة نائب وزير أثبتت الاختبارات إصابته بفيروس كورونا المستجد. وكان بوريسوف قد صرح، في وقت سابق الجمعة، بأنه سيبدأ عزلاً صحياً ذاتياً، بعد أن تم إبلاغه بإصابة نائب وزير البناء بـ«كورونا».

وقال بوريسوف إن نتيجة اختبار فيروس كورونا، التي أجراها في وقت سابق الجمعة، جاءت سلبية، قبل اجتماعه في صوفيا مع وكيل وزارة الخارجية الأميركية للنمو الاقتصادي والطاقة والبيئة، كيث كراش. وكتب بوريسوف على «فيس بوك»: «أنا بانتظار أوامر السلطات الصحية، وحتى ذلك الحين سأظل في عزل ذاتي. آخر مرة اتصلت به منذ خمسة أيام». وارتفعت حالات الإصابة بفيروس كورونا في بلغاريا، منذ بداية أكتوبر، وسجلت الجمعة عدداً قياسياً جديداً للإصابات اليومية بلغ 1595 إصابة جديدة، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 34 ألفاً و930، بما في ذلك 1064 حالة وفاة.

طباعة