زحفوا من خلال حفرة صغيرة نحتوها في جدار خرساني

فرار 13 من مركز للشرطة في الفلبين بعد أن تبيّنت إصابتهم بـ«كورونا»

مجموعة من رجال الشرطة الفلبينية. ■إي.بي.إيه

قالت الشرطة الفلبينية إن 13 شخصاً فروا من مركز احتجاز للشرطة، بعد أن ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، أمس.

وأوضحت الشرطة أن هؤلاء الأشخاص زحفوا من خلال حفرة صغيرة نحتوها في جدار خرساني في مركز الشرطة الواقع بمدينة كالوكان بضواحي مانيلا قبل الفجر.

وقال داريو مينور قائد شرطة مدينة كالوكان، إن لقطات كاميرات المراقبة أظهرت هروب المشتبه فيهم في نحو الساعة الواحدة صباحاً (1700 بتوقيت غرينتش).

وأشار إلى أنهم خضعوا لاختبارات سريعة، وكان من المفترض أن يخضعوا لاختبار تأكيدي لفيروس كورونا. وأضاف أنه كان هناك ما إجماليه 31 شخصاً رهن الاحتجاز في مركز الاحتجاز المؤقت بشرطة مدينة كالوكان، وأن 15 منهم فروا، لكن أعيد القبض على اثنين على الفور. وكان معظمهم يواجهون اتهامات جنائية بحيازة مخدرات وأسلحة نارية بصورة غير مشروعة.


معظم الهاربين يواجهون اتهامات جنائية.

طباعة