التقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية وارتداء الكمامات

السعودية: انطلاق المرحلة الثانية للعودة التدريجية لأداء العمرة

الحرم المكي يبدأ استقبال 220 ألف معتمر و560 ألف مصلٍّ بدءاً من اليوم طوال المرحلة الثانية. أرشيفية

أعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، في السعودية، استقبال 220 ألف معتمر، و560 ألف مصلٍّ، بدءاً من اليوم الأحد، طوال المرحلة الثانية للعودة التدريجية لأداء العمرة، والتي تستمر على مدار 14 يوماً.

وقالت الرئاسة، في بيان صحافي أمس، إنه سيتمكن من أداء الصلاة في الحرم المكي، وفق المرحلة الثانية، 40 ألف مصلٍّ، و15 ألف معتمر، يومياً، بما يمثل 75% من إجمالي الطاقة الاستيعابية، كما سيتم السماح بزيارة الروضة الشريفة بالمسجد النبوي.

وصدرت، بتاريخ 22 سبتمبر الماضي، الموافقة على السماح بأداء العمرة والزيارة تدريجياً، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة، من خلال أربع مراحل.

وشهدت المرحلة الأولى، التي انطلقت في الرابع من أكتوبر الجاري، السماح لـ6000 معتمر، يومياً، من مواطني ومقيمي المملكة العربية السعودية، بنسبة بلغت 30% من الطاقة الاستيعابية.

وتنطلق المرحلة الثالثة، بالسماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين، من داخل المملكة وخارجها، بتاريخ أول نوفمبر، حتى الإعلان الرسمي عن انتهاء جائحة «كورونا»، أو تلاشي الخطر، وذلك بنسبة 100%، وهي 20 ألف معتمر، و60 ألف مصلٍّ في اليوم. ودعت الرئاسة جميع المصلين والمعتمرين إلى ضرورة التقيد والالتزام بالأوقات المحددة، وفق التصاريح المصدرة، والتقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، وارتداء الكمامات وتعقيم الأيدي بشكل مستمر، والتعاون مع منسوبي الرئاسة والجهات العاملة على خدمة المعتمرين والمصلين.


40

ألف مصلٍّ، و15 ألف معتمر، سيتمكنون من أداء الصلاة في الحرم المكي، يومياً، وفق المرحلة الثانية.

طباعة