بوتين يقترح تمديد العمل بمعاهدة «نيو ستارت» لعام إضافي «من دون شروط»

اقترح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة بأن تمدد موسكو وواشنطن لمدة عام وبدون شروط معاهدة «نيو ستارت» (ستارت الجديدة)، آخر اتفاقية أساسية للأسلحة النووية بين البلدين.

ونقل بيان للكرملين عن بوتين قوله خلال اجتماع المجلس الأمني «لدي مقترح -- وهو تمديد الاتفاق الحالي دون أي شروط مسبقة لمدة عام على الأقل ليتسنى لنا إجراء مفاوضات حقيقية».

وطلب بوتين من وزير الخارجية سيرغي لافروف "صياغة موقف لمحاولة التوصل إلى رد متسق نوعا ما على الأقل في المستقبل القريب".

وقال بوتين إنه سيكون "مؤسفا للغاية" إذا انقضت مهلة المعاهدة دون أن تستبدل بأخرى مشابهة.

وأفاد أن "نيو ستارت" نجحت في السيطرة على سباق التسلح وأضاف أن على المجتمع الدولي ألا يُترك دون "وثيقة أساسية من هذا النوع".

وأفاد لافروف أن موسكو تفضّل تمديد المعاهدة القائمة لخمس سنوات إضافية دون شروط لكنها مستعدة مع ذلك للتوصل إلى اتفاقية جديدة مع الأميركيين.

وقال إن موسكو قدّمت لواشنطن بعض "المقترحات الملموسة".

وأفاد أن الولايات المتحدة ردت بعدد من المقترحات وصفت بأنها شروط مسبقة لتمديد "نيو ستارت".

وتم التوقيع على اتفاقية ستارت الجديدة في أبريل 2020 لكنها دخلت حيّز التنفيذ في فبراير 2011. وتبلغ مدة الاتفاقية عشر سنوات قابلة للتمديد.

طباعة