عقوبات أوروبية بحق مسؤولين روس رفيعي المستوى

فرض الاتحاد الأوروبي، أمس، عقوبات بحق ستة مسؤولين روس رفيعي المستوى ومنظمة، في إطار قضية تسميم المعارض الروسي أليكسي نافالني، رغم تهديدات برد انتقامي من موسكو.

ويضم المسؤولون الروس الذين سيخضعون لتجميد أصول ومنع من السفر إلى دول الاتحاد الأوروبي، مدير جهاز الأمن الاتحادي ألكسندر بوتنيكوف، ونائب كبير موظفي المكتب الرئاسي سيرغي كيرينكو، واثنين من نواب وزير الدفاع الروسي.

كما طالت العقوبات الأوروبية معهد الأبحاث العلمية الحكومي للكيمياء العضوية والتكنولوجيا.

يشار إلى أن روسيا نفت أي تورط في الهجوم، وشككت في كون نافالني قد تعرض للتسميم من الأساس.

وأصدرت روسيا انتقاداً حاداً للعقوبات الأوروبية، وهدد وزير الخارجية سيرغي لافروف الاتحاد الأوروبي بإصدار قائمة سوداء مماثلة خاصة بأفراد.

 

طباعة