وفقاً لتأكيد أنتوني فاوتشي

ترامب كان مع أشخاص يتزاحمون ولا يرتدون كمامات عندما أصيب بـ"كورونا"

قال كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة أنتوني فاوتشي، إن الحدث الذي أقيم في حديقة الورود بالبيت الأبيض في 26 سبتمبر كان حدثاً فائقاً في نقل العدوى  ونشرها، حيث تسبب في إصابة العديد من الأشخاص بمن فيهم الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بفيروس كورونا.

وقال فاوتشي خلال مقابلة مع راديو "سي بي إس نيوز": "أعتقد أن البيانات تتحدث عن نفسها. كان لدينا حدث فائق في نقل العدوى وعلى نحو واسع الانتشار في البيت الأبيض.. لقد كان وضعا كان فيه الناس يتزاحمون ولا يرتدون كمامات، لذا فالبيانات تتحدث عن نفسها".

وأصيب حوالي 30 شخصا بفيروس كورونا بعد هذا الحدث بالبيت الأبيض، بمن فيهم ترامب وسيدة أميركا الأولى ميلانيا ترامب والمستشارة البارزة هوب هيكس والمتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكناني.

طباعة