رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد والحكام يهنئون أمير الكويت ومشعل الأحمد

ولي عهد الكويت يؤدي اليمين ويتعهد بالالتزام بالديمقراطية والسلام

أمير الكويت نواف الأحمد خلال استقباله ولي العهد مشعل الأحمد. رويترز

بعث صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، برقية تهنئة إلى صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، بمناسبة اختياره الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولياً للعهد، حيث أدى اليمين الدستورية ولياً للعهد أمام مجلس الأمة الكويتي (البرلمان)، وتعهد بالتزام بلاده بالديمقراطية والسلام ونبذ الفرقة والانقسام.

وتمنى صاحب السمو رئيس الدولة في برقيته، للشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح التوفيق في أداء مهامه وأعماله، وأن يكون سنداً لصاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، لمواصلة مسيرة التنمية والنهضة التي تشهدها دولة الكويت الشقيقة.

كما بعث صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، برقيتي تهنئة مماثلتين إلى أمير دولة الكويت، عبرا فيهما عن تهنئتهما بالمناسبة نفسها، سائلين المولى تعالى أن يديم على صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح موفور الصحة والعافية، وأن يحقق للكويت كل ما تتطلع إليه من رقي وازدهار.

كما بعث أصحاب السمو، رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد برقيات تهنئة للشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، بمناسبة اختياره ولياً للعهد في دولة الكويت الشقيقة.

كما بعث صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وصاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وصاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، وصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، ببرقيات تهنئة مماثلة إلى صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، بمناسبة اختياره الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولياً للعهد.

كما بعث أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات ببرقيات تهنئة إلى الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح بمناسبة اختياره ولياً للعهد في دولة الكويت الشقيقة.

واستقبل صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، أمير الكويت، في قصر السيف، صباح أمس، ولي العهد سمو الشيخ مشعل الأحمد، الذي أدى اليمين الدستورية أمام سموه ولياً للعهد.

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية «كونا» أن أمير الكويت أعرب عن خالص تمنياته لسمو ولي العهد بالتوفيق والسداد، مؤكداً على ثقته الكبيرة بسموه لمواصلة مسيرة العطاء في خدمة الوطن العزيز وتحقيق مصالحه.

وأدى ولي عهد الكويت اليمين الدستورية، أمس، أمام مجلس الأمة الكويتي في جلسته الخاصة.

وذكرت «كونا» أن مجلس الأمة الكويتي بايع أمس بالإجماع سمو الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولياً لعهد الكويت، في جلسة خاصة، بعد تزكية أمير الكويت له أول من أمس، وجاءت نتيجة التصويت على المبايعة بموافقة إجمالي الحضور، البالغ عددهم 59 عضواً.

وقال سمو الشيخ مشعل في كلمة بالبرلمان بعد أداء القسم: «نحن على یقین بأن الكویت، بقیادة صاحب السمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، ستواصل مسیرتها الریادیة دولة دستور ونهج ديمقراطي ومشاركة شعبية، وصدقیة في الأفعال قبل الأقوال، داعیة إلى الخیر والسلام، ومنبراً للخیر والعمل الإنساني». وأكد أن «الكویت باقیة على التزاماتها الخلیجیة والإقلیمیة والدولیة».

وتعهد بأن يكون لأمير الكويت العضد المتین والناصح الأمین، وأن يكون المواطن المخلص الذي یعمل لازدهار وطنه الراعي لمصالحه، المحافظ على وحدته الوطنیة، الساعي إلى رفعته وتقدمه، المتمسك بالدین الحنیف، والثوابت الوطنیة الراسخة، الحریص كل الحرص على تلبیة طموحات وآمال الوطن والمواطنین، رافعاً شعار المشاركة الشعبیة، عاملاً على إشاعة روح المحبة والتسامح ونبذ الفرقة.


- مشعل الأحمد: الكویت باقیة على التزاماتها الخليجية والإقلیمیة والدولية.

طباعة