ترامب: «لا أعتقد إنني ناقل للعدوى على الإطلاق»

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه لم يعد ناقلا للعدوى، وذلك بعد أقل من أسبوع من إعلانه إصابته بفيروس كورونا.

وأضاف ترامب لشبكة فوكس بزنس «لا أعتقد إنني ناقل للعدوى على الإطلاق»، معربا عن رغبته في العودة للأنشطة الانتخابية فورا.

وتنص الإرشادات الصحية على أن أي شخص في وضعه ينبغي أن يبقى في الحجر الصحي، ويمكن أن يظل ناقلا للعدوى.

وقال ترامب «أود حضور اجتماع انتخابي الليلة. وكنت أرغب فى حضور اجتماع مماثل مساء أمس».

وقد أشاد بعلاج تجريبي طورته شركة ريغينيرون للأدوية، قال أنه كان «علاجا شافيا».

وأشار ترامب إلى أن الأشخاص الذين يصابون بفيروس كورونا يصبحون بعد ذلك محصنين، على الرغم أن العلم ليس واضحا بالنسبة لهذا الأمر.

طباعة